:تنبية: تمنع الاعلانات في المنتدى وسيتم حذف أي اعلان !
   آخر المساهمات
اليوم في 9:20 am
أمس في 10:41 am
أمس في 10:18 am
أمس في 9:32 am
أمس في 9:04 am
12/1/2016, 1:19 pm
12/1/2016, 12:56 pm

تحليل | معدن "النينيو" لا يصدأ يا أبراموفيتش !

عضو ملكي
البلـد/الاقامة : الكويت
مشاركات : 1334
الانتساب : 21/04/2012
العمر : 17
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
    4/30/2012, 2:31 pm  
واصل تشيلسي صحوته
الكبيرة تحت قيادة مدربه المؤقت روبرتو دي ماتيو ودك شباك كوينز بارك
رينجرز بسداسية مقابل هدف في مباراة كان فرناندو توريس بطلها الأول بتسجيله
ثلاثية "هاتريك" له هي الأولى له بالقميص الأزرق.

تشيلسي
المثالي، والواقعي قدم كل شيء في كرة القدم في لقاء اليوم، من جمل تكتيكية
وأهداف ملعوبة، إلى كرة جميلة تُشبه إلى حد كبير الكرة الشاملة التي
يُقدمها برشلونة، بعد أن اتهمه البعض بأن دي ماتيو صبغه بالكرة الإيطالية
الدفاعية، لذلك فأنا لا أعتقد أن هناك سلبية واحدة في أداء البلوز.

إيجابيات


1-
قبيل مباراة برشلونة، كتبت مقالاً أحذر فيه الفريق الكتالوني أن تشيلسي
أصبح لديه سياسة جديدة تحت قيادة صانع الانتفاضة روبرتو دي ماتيو بالتدوير
والتناوب بين اللاعبين وتوسيع تشكيلته بعد أن ظل المدرب السابق فيلاش بواش
يلعب بتشكيلة محدودة، اليوم استمر نجاح المدرب الإيطالي ذو في سياسته
الناجحة، فرأينا تغييرات عديدة على التشكيلة التي واجهت برشلونة، فلم يدفع
بدروجبا وفضل الدفع بتوريس عكس ما فعله في لقاء الكامب نو، كما لم يبدأ
براميريز وراؤول ميريليش واعتمد على مايكل إيسيان، كما دفع بباولو فيريرا
في مركز الظهير الأيمن، دي ماتيو عرف جيدًا أن المنافسة على ثلاثة
بطولات يستلزم الاعتماد على كافة اللاعبين فنجح في أن يجعل البديل على نفس
مستوى اللاعب الأساسي وربما يكون أفضل، وهنا توهج نجوم البلوز، فتحت قيادة
دي ماتيو لن تستطيع التوقع بالتشكيلة الأساسية للبلوز في أي مباراة.




2-
لا صوت يعلو فوق صوت النينيو.. بالفعل هي ليلة توريس، لطالما شككوا في
قدراته، قالوا أنه انتهى كرويًا، لم يعد هو توريس ليفربول وأتليتكو مدريد،
نسى طريق المرمى، لكن فرناندو واصل رده للمباراة الثانية على التوالي وأثبت
بحق أن المعدن النفيس لا يصدأ وأنه لايزال من طينة المهاجمين الكبار، يعرف
طريق المرمى جيدًا، يتمركز في الوقت المناسب، يتوقع هفوات المدافعين، لا
يُهدر أي انفراد، بل ويصنع اللعب أيضًا.

توريس
حسم لفريقه بطاقة التأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا عندما تلاعب بحارس
برشلونة فيكتور فالديز وأحرز هدف التعادل في الوقت الذي كان البارسا فيه
يسعى لسيناريو مماثل لسيناريو 2009،
اليوم سجل توريس هدفين بالكربون من هدفه في شباك برشلونة بتفوقه في التحرك
بشكل سليم وكسر مصيدة التسلل ثم لا يفشل في المواجهات مع الحارس فيتلاعب
به ويُسجل الأهداف.


3-
بلا أي شك فهذه الإنطلاقة للنينيو جاءت في وقت رائع لفريقه الذي تنتظره
فترة حاسمة وقد تكون تاريخية بخوض نهائيين على بطولتين، بداية بمواجهة
ليفربول في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي على ملعب ويمبلي، ثم الميعاد
الكبير أمام بايرن ميونخ في ملعب الأخير "الأليانز آرينا" في نهائي دوري
الأبطال.


بهذا
المردود في المباريات الأخير تعززت فرص توريس بالذهاب مع منتخب إسبانيا
إلى يورو 2012 هذا الصيف، خاصة في ظل تراجع مردود سولدادو ونيجريدو.


4-
ظهر كافة لاعبي تشيلسي بلا استثناء بمردود ولا أروع في المباراة، بداية
بتشيك الذي تعملق قام بأحد أفضل الانقذات هذا الموسم بسرعة رد فعل لتسديدة
لا تُصد ولا ترد من جايمي مايكي، مرورًا بجون تيري الذي قدم اعتذره عن
طرده في لقاء البارسا على طريقته وأحرز الهدف الثاني، وقلب الدفاع الآخر
جوزيه بوسينجوا الذي نجح برفقة تيري في انهاء فاعلية الثنائي الهجومي
لكوينز بارك "سيسيه، زامورا".

5-
كما تفوق مايكل إيسيان على نفسه في مباراة اليوم وظهر بالصورة المعهودة
كمسمار للوسط يتقدم ويُسدد ويُهدد الخصم، أما فرانك لامبارد فحدث ولا حرج
عن دوره الكبيـر في عملية الربط بين الوسط والهجوم ووكظابط لإيقاع لعب
فريقه، أما ماتا وكالو فصنعوا هدفين لتوريس، وعاد ستوريدج لذاكرة التهديف
محرزًا أحد أسرع أهداف الموسم، نفس الأمر بالنسبة للجناح الفرنسي فلوران
مالودا الذي حصل على الثقة بتسجيله للهدف الخامس بعد أن كان قد سجل في شباك
توتنهام في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

سلبيات

1-
على النقيض ظهر لاعبي كوينز بارك رينجرز بكافة السلبيات في المباراة،
وعجزوا تمامًا في فعل أي شيء يُذكر خلال المباراة، بداية بالأخطاء الكارثية
لدفاعه بسبب لعبهم على مصيدة التسلل، فوقعوا هم في الفخ، وضربتهم تمريرتين
من كالو وماتا استغلهم توريس أفضل استغلال وسجل هدفين.



2- كوينز بارك تأثـر
بشدة من غياب المغربي عادل تاعرابت في وسط الميدان، فشاهدنا نجاح لاعبي وسط
تشيلسي إيسيان ولامبـارد في فصل وسط كوينز بارك عن هجومه، مع جعل مهمة
مدافعي البلوز "تيري، بوسينجوا" في رقابة "زامورا، سيسي" سهلة، نفس الامر
بالنسبة للجبهة اليسرى لكوينز بارك التي يشغلها "تي تايو" حيث تفوقت خبرة
فيريرا عليه وحد تمامًا من انطلاقاته وكراته العرضية داخل الصندوق.

3-
الأخطاء الفردية كانت حاضـرة أيضًا من لاعبي كوينز بارك وخاصة من الحارس
باتريك كيني الذي منح توريس الهدف الثاني بخطأ ساذج بعد أن فشل في الامساك
بكرة أعاده له أونوها لتهرب من بين يديه وتتهيأ لتوريس الذي لم يتوان في
اسكانها الشباك، كما تلاعب به توريس في انفرادين ترجمهم النينيو لأهداف.







فيديو للهاتريك ضد كوينز بارك رينجرز

عضو ملكي
البلـد/الاقامة : مصر
مشاركات : 4127
الانتساب : 04/03/2012
العمر : 28
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
    4/30/2012, 3:16 pm  
تسلم ايديك ع المقطع
و علي الأخبار
عضو ملكي
البلـد/الاقامة : الكويت
مشاركات : 1334
الانتساب : 21/04/2012
العمر : 17
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
    4/30/2012, 3:17 pm  
يسلمك ربي
نورت الموضوع

تحليل | معدن "النينيو" لا يصدأ يا أبراموفيتش !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

صفحة 1 من اصل 1
منتديات حوف نت :: حوف نت المنوعات :: المنتدى الــريــاضــي

حفظ البيانات | نسيت كلمة السر؟